الفنانة التشكلية ريم طه في حوار مع وكاله ٢٤ نيوز
مقابلات
أضيف بواسـطة news24
الكاتب
النـص :

بغداد/24نيوز

 ريم طه مواليد بغداد بكلوريوس كليه فنون الجميله بغداد. من الطفوله بدأ الميول للرسم والنحت كنت اعمل مجسمات صغيره جدا ( الطين الاسطناعي) وايضاً ( طين الحديقه) اعمل مجسمات واشكال اما من ناحيه الرسم اعتبره ولد معي واعشقه كلما مسكت الطبشور ارسم على جدران وان ذهبت لقرأه كتاب لماده معينه وجاء الالهام والفكرة رسمت على صفحات المادة الرسم حتى تبنتني معلمه مادة الفنيه وبدأت اشارك معارض بالنشاط المدرسي الى دخولي كليه الفنون. لم يكن احد من العائله بالوسط الفني او لهم اهتمام حصلت على دعم من العائله والصديقات والتشجيع بالاخص عندما كنت اشارك بمعارض كانت الفرحه ليست تخصني بال ايضاً ارى الفرحه بوجوهم .. الرسم كان ولا زال حزء من روحي هو اول اولويات الحياة لدي . والفضل ايضاً يعود الى اساتذتي والدكاتره لسقل الموهبه من خلال الملاحضات والداسه .. الفن والرسم خاصه كما ذكرت تبدع الروح بالتعبير من خلال الفرشاة والون التي تضعها على الوحا الفريم هو انفعالات تخرج من الفنان الى الوحا ومن بعدها المتلقي تاثيري بكثير من الفنانين اولهم استاذنا الاول فائق حسن واجواد سليم الله يرحمهم ومن بعدها تاثرت بعض من اساتذتنا لكل فنان اله بصمه خاصه فاكيد لكل فنان اله تاثير .. تاثرت بعده مدارس التعبيري والتكعيبي والحداثه اعتمد باعمالي ادخال الخامات المتعدده اكيد تعتمد ايضاً على الفكرة واخراج العمل الوحا اغلب الالوان الاكريلك باعمالي والسبري وبعض الاحيان ادخال خامات مثل الخشب والقماش حسب الفكره توضف الخامه والون اما من ناحيه افضل عمل كل عمل هو بدايه لي ويكون الافضل لان هنا فيه اختزال من حكايه وقصه فكل عمل هو الافضل لدي. الوصل الى ما تطمح اليه حتى وان كان متعب ستصل الى ماترغب بالاجتهاد يكون ثمر النجاح

 

المشـاهدات 310   تاريخ الإضافـة 31/05/2020   رقم المحتوى 53580
أضف تقييـم
تابعنا على
تطبيقاتنا