كواليسنا وكوابيسهم !!
مقالات
أضيف بواسـطة news24
الكاتب احمد أوات
النـص :

غزت افكارهم ترسبات الرتابةِ المُشبعة وصاروا بينَ امرين اما حميةٌ تجعلهم يحاولونَ اللحاقَ بسباق التغيير واما جُلطةٌ تنهي تكليفهم وتنقلهم بأمر وزاري !! ففي وزارةِ الاعمار والاسكان والبلديات العامة كواليسُ غدت للبعض كالكوابيس !! سأكشفُ بعضها وعذري أني اعلامي في كواليسنا بوابات الكترونية لمبانينا وارشفة الكترونية لوثائقنا وتقديمٌ الكتروني لعروضِنا وجبايةٌ الكترونية لاستحقاقاتِنا ولوحات الكترونية لاعلاناتِنا وتواصلٌ الكتروني مع ملاكاتِنا الهندسية والفنية الميدانية. في كواليسنا خططٌ شبابيةٌ لتأسيس شركةٍ صغيرة يُديرها الشباب ومسابقات تحفيزية لاختيارِ الابرز منهم ودعمٌ لنادي الاسكان الشبابي وزجٌ للعناصر الشابة مع الخبرة حتى احتلَ الشبابُ تقريباً نصفَ المواقع القيادية في الوزارة. في كواليسنا عملٌ دؤوب لمشاريعَ تضمُ مدناً سكنيةً عصريةً متكاملة وسعيٌ لتعزيزِ رأس مال صندوق الاسكان بترليوني دينار ليُغطي ثلثَ حاجةِ البلدِ من الوحداتِ السكنية سنوياً.. في كواليسنا خططٌ لانشاء جسورٍ جديدة تكسرُ الطابع الكلاسيكي للجسور في العراق وخططٌ لتطويرِ شبكات الطرق وادارتِها عبرَ الاستثمار. في كواليسنا بصمةٌ معماريةٌ جديدة في مبانينا تحاكي تراثنا وحملاتٌ مستمرة لتأهيلِ مواقع العمل وادامتها ونظافتها وسيعز على المدخنين قريباً التدخينُ في اروقتها. في كوالسينا معركةٌ لاكمالِ ٣٥٠ مشروعاً متوقفاً في كل القطاعات وخاصة الماء والمجاري وجهودٌ كبيرة لتحويلِ ما تبقى من الاجور الى عقود وتنظيم اليةِ نقل الصلاحيات. في كواليسنا رسالةٌ ساميةٌ لاعمار النفوس اولاً ونشر المحبة وتعزيز الانتماء للوطن والوحدة والشعور بالمسؤوليةِ وبثِ الامل.. كواليسنا صارت كوابيس لكل من خالفنا الهدفَ والتوجه فرسالتُهم بغضٌ ودمار

المشـاهدات 74   تاريخ الإضافـة 07/09/2019   رقم المحتوى 49648
أضف تقييـم
  أخبار مشـابهة
كواليسنا وكوابيسهم
تابعنا على
تطبيقاتنا