تأهل فريقين لنهائي كاس العراق الزوراء يكتسح شباك القوة الجوية برباعية ويتأهل و الكهرباء يسقط الطلبة ويبلغ نهائي كأس العراق
مقابلات
أضيف بواسـطة news24
الكاتب
النـص :

بغداد24نيوز

هشامكاطع الدلفي / وكالة 24 نيوز اكتسح فريق الزوراء شباك القوة الجوية بأربعة أهداف مقابل هدف واحد، وبلغ نهائي كأس العراق، في المباراة التي أقيمت مساء اليوم على ملعب الشعب الدولي. وبهذا الفوز الكبير، تأهل الزوراء لمواجهة الكهرباء الذي فاز على الطلبة، في المباراة النهائية التي لم يحدد موعدها بعد. سيناريو غريب بدأ القوة الجوية بشكل قوي، وهدد مرمى الزوراء مبكرا، وكاد أن يسجل مرتين بهجمتين سريعتين، الأولى سددها كرار نبيل في الدقيقة الثانية حادت عن المرمى، والثانية أهدرها المحترف النيجيري سلمون ويليامز حين فقد توازنه وأطاح بالكرة. انقلاب أبيض وشهدت الدقيقة الرابعة أنقلابا أبيضا زورائي، بعد أن احرز اللاعب مهند عبد الرحيم الهدف الأول عقب استفادته من كرة مبعدة من رأس مدافع القوة الجوية سامح سعيد، ليسددها داخل الشباك. وحاول القوة الجوية العودة عبر تسديدة لمحمد قاسم علت العارضة، وفاجأ مدافع الزوراء عباس قاسم القوة الجوية بتسجيله الهدف الثاني من رأسية في الدقيقة 16. ورغم الأفضلية من حيث الحيازة والمحاولات على المرمى لفريق القوة الجوية، إلا أنه استقبل هدفين وعززهما علاء عباس بهدف ثالث في الدقيقة 35 بهجمة مرتدة سريعة قادها احمد جلال تجاوز بها المدافعين وحارس المرمى قبل أن يرتمي مدافع القوة الجوية كرار نبيل على الكرة لتصل إلى علاء عباس الذي سدد الكرة بالشباك لينتهي الشوط الأول بتقدم الزوراء بثلاثة أهداف دون رد. ترتيب الأوراق مع بداية الشوط الثاني، حاول مدرب القوة الجوية ترتيب أوراق الفريق في الشق الهجومي، لكنه عجز عن ذلك مع مواصلة لاعبيه أهدار الفرص فأبعد جلال حسن تسديدة محمد قاسم الزاحفة، واهدر حمادي كرة من ركلة حرة، وأضاع إبراهيم بايش أخطر الفرص بعد أن مرر الكرة من فوق الحارس لكن كرته علت العارضة. وتمكن البديل عماد محسن من تسجيل الهدف الأول للقوة الجوية في الدقيقة 79 من المباراة، لكن الزوراء تمكن من هجمة مرتدة للبديل أمير صباح الذي ضرب مصيدة التسلل وتجاوز الحارس أمجد رحيم وسجل الهدف الرابع في الدقيقة 85 من المباراة لتنتهي بفوز الزوراء بأربعة أهداف مقابل هدف واحد. الى ذلك سقط فريق الطلبة في اختبار الكهرباء وتعرض لخسارة قاسية أمام الأخير، بنتيجة 3-0، في مباراتهما بنصف نهائي كأس العراق، التي أقيمت على ملعب الصناعة . وظهرت معاناة الطلبة مبكرًا بعد أن فقد السيطرة على الملعب، وبدا مرتبكًا أمام فريق شاب واثق من قدراته. وتمكن الكهرباء من تسجيل هدف مبكر في الدقيقة 7 برأسية لعلاء محيسن، وسط غياب غريب لدفاعات الطلبة . ورغم تقدم الكهرباء إلا أن الطلبة غاب في الشوط الأول، ولم يشكل أي خطورة على مرمى منافسه الذي سيّر الشوط الأول لمصلحته دون عناء، ليخرج متقدماً 1-0. وفي الشوط الثاني تكرر السيناريو نفسه، وتمكن الكهرباء من تعزيز النتيجة بالهدف الثاني، عبر رأسية المحترف الغاني أسان منساه في الدقيقة 49 من عمر المباراة. ورغم محاولات مدرب الطلبة لتصحيح الأوضاع من خلال إجراء عدد من التبديلات، انهار الفريق، ولم يقدم ردة الفعل المتوقعة، فاقتصرت محاولاته على تسديدة عبدالقادر طارق التي علت العارضة، ورأسية لاحقة من مروان حسين. على الجانب الآخر، استغل الكهرباء الوضعية السيئة للطلبة، وزاد من معاناته، بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 67، عن طريق محمد إبراهيم، من هجمة مرتدة، ليقضي تمامًا على طموح الطلبة في العودة إلى المباراة التي انتهت بثلاثية للكهرباء دون رد. وتأهل الكهرباء للمباراة النهائية وينتظر الفائز من مباراة نصف النهائي الأخرى المقررة بين الزوراء والقوة الجوية.

المشـاهدات 128   تاريخ الإضافـة 12/06/2019   رقم المحتوى 46477
أضف تقييـم
تابعنا على
تطبيقاتنا