عن الانصاف والموضوعية
مقالات
أضيف بواسـطة news24
الكاتب الاديبة عالية طالب
النـص :

مكاسب الادباء والانتخابات القادمة !!! حين يرشح الادباء للعمل النقابي والمهني فان الواقع الحتمي يفترض العمل الفعلي لتحقيق مكاسب للادباء تحقق لهم الشعور بالجدوى من انتمائهم الى الاتحاد ، وعبر هذه النقطة المهمة ننطلق اليوم لنؤكد ما بدأناه حين دخلنا في انتخابات الهيأة الادارية وشغلت فيها موقع نائب الامين العام لاتحاد الادباء، وفي دورة سابقة كنت فيها أمين الشؤون العربية في المكتب التنفيذي حاولنا جاهدين العمل على توظيف اية زيارة نقوم بها لمسؤول حكومي للمطالبة بحقوق مكتسبة لم يتوافر منها الا النزر اليسير وكانت تلك الزيارات قد تحققت مع رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ووزير الثقافة وايضا مع محافظ بغداد ولم تتحقق مطالبنا الا مع زيارتنا لمحافظ بغداد وكان وقتها د- صلاح عبد الرزاق الذي استمع الى افكار طرحت تتعلق باقامة مهرجانات ومؤتمرات وعناوين ثقافية مهمة !! لكنني لم اطالب بدعمه لهذا بل طالبته بدعم الاتحاد بالاثاث واجهزة تبريد ومولدة واجهزة كومبيوتر ومناضد ووافق الرجل على كل ما ذكرت والاهم من هذا انني طالبت بتخصيص رواتب شهرية لعدد من الادباء المرضى وكبار السن ممن يواجهون ظرفا اقتصاديا مرتبكا ، وايضا وافق الرجل وتم شمول اكثر من 15 أديب بتلك الرواتب التي نسقت مع مكتبه بزيارات متتالية لتثبيتها اصوليا ولم تقطع الا بعد سنوات حين تم استبدال المحافظ فلم تستمر الا لشهور قليلة بعد ان تم تقليص مبلغها وصولا الى قطعه نهائيا. كثيرة هي المطالب التي حملناها لعديد مسؤولين ومحدود جدا ما تم الاستجابة له ولكن هذا لم يثنينا عن الاستمرار بالتفكير الجاد والفعلي لايجاد مسالك تحقق للادباء ما يستحقونه من رعاية واهتمام ادبي وثقافي وانساني غفل عنه المسؤول طويلا لشريحة لا تتواجد بالتعيين والدراسة بل بالموهبة التي حين نهملها نكون قد تسببنا بهدر طاقات لا يمكن تعويضها ابدا. وللحديث بقية

المشـاهدات 344   تاريخ الإضافـة 15/04/2019   رقم المحتوى 43694
أضف تقييـم
تابعنا على
تطبيقاتنا