أضيف بواسـطة news24

وكالة24نيوزبغداد

ذكرت دراسات حديثة، أن حليب الأم يحتوي على فوائد عالية لجميع الأعمار، وليس للأطفال الرضع فقط.
وأوضحت الدراسة التي نقلتها صحيفة "إندبندينت" أن مادة الأوليغوساكاريدي، وهي ثالث أعلى مكون في حليب الأمهات بعد اللاكتوز والدهون، لا تحتاج إلى هضم وتصل مباشرة إلى القولون حيث تعمل على تغذية البكتيريا المفيدة.
أمّا عن فوائدها، فتساعد تلك المادة البالغين على علاج أمراض مثل الشيخوخة والقولون العصبي والحساسية. وبحسب صحيفة "إندبندينت"، أظهرت الدراسات أن هذه الفوائد قد تمتد إلى أشخاص من جميع الأعمار، وخاصة الباحثين عن البروبيوتيك ( البكتيريا الجيدة) التي يمكن أن تساعد في الحفاظ على صحة جسم الإنسان.
من جانبه، قال رئيس لجنة التغذية التابعة للأكاديمية الأميركية لطب الأطفال ستيفن أبرامز : "لا تفترض أبدًا أن إضافة مكون من حليب البشر سيجعل التركيبة تشبه حليب الأمهات".

ورجح خبراء أن يؤدي اكتشاف "الفوائد الجديدة " لمادة الأوليغوساكاريدي إلى زيادة الطلب على تلك المادة بحليب الأمهات ليخلق سوقاً سنويا قد تصل قيمته مبيعاته إلى مليار دولار أميركي.

المشـاهدات 48   تاريخ الإضافـة 15/04/2019 - 13:02   آخـر تحديـث 20/07/2019 - 05:54   رقم المحتوى 43647
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.24News.Agency 2016