سيلفي المتنبي قيمته 8 ترليون دولار !!
مقالات
أضيف بواسـطة news24
الكاتب عباس خالد
النـص :

كانت التحليلات والتصريحات والكتابات الخبر الأول في الإعلام الخليجي والعربي والغربي ،والإعلام غرب وشرق
والسوشل ميديا غردت وكان الربيع الإعلاني للشركات مربح بجد على هذه المواقع وانشغلت مراكز الدراسات بالسبق التحليلي والتقارير.
هدف السيلفي كان هو رسالة إلى حلفاء أمريكا من الدول الخليجية نحن لن نترك المنطقة ورسالة إلى إيران نحن نستطيع التجوال وسط العاصمة بغداد .

الإعلام المفبرك أخفى حقيقة سعر سيلفي المتنبي ولم يشير إلى القوات العسكرية التي أمنت الموقع المحمي.

يأتي السيلفي في ظروف سعي أمريكا لوضع استراتيجية الضغط على الشيعة وفرض حلفائها من أيتام البعث والشخصيات من المحافظات الغربية التي تركت أهلها لتوحش داعش من تهجير واغتصاب وتهديم البيوت ومحو حضارة اشور ونينوى .

امريكا تريد تصفيت حسابات مع الجارة إيران الإسلامية وحلفائها في العراق وتحاول تسميم العلاقات بين الشعبين لكن أمريكا والإعلام تناسى واخفى موسم زيارة الأربعين والملايين الإيرانين من الجمهورية الإسلامية تم استقبالهم وضيافتهم من المنافذ الحدودية بكل كرامة مع مسؤليهم وقياداتهم من أعلى الهرم في السلطة وكانوا وسط الحشود من الزائرين واخذوا السيلفي بكل أريحية ولم يدفعوا سنت واحد أثناء دخولهم إلى العراق ولم يجلبوا دبابات أو طائرات أو فرق خاصة كما حدث في شارع المتنبي من إستعراض ومناورة عسكرية من أجل سيلفي ردا على تصريحات السيد روحاني ضد ترامب.

ما أود قوله العلاقة مع الجارة أيران عقائدية سياسية إقتصادية ومشتركات ومواقف ومصير مشترك وكان ذلك واضحا في التصدي لداعش يوم ترك العراق وحيدا لوحوش دربتها أمريكا وإسرائيل واستوردتها من شتات الآفاق للنهش في الجسد والكيان العراقي والدول التي لها علاقة وحلف مع إيران.

يجب الإعلان عن المواقف بصراحة أمريكا دولة هيمنة وتدمير وتهديم مصلحتها أولا، وأمن إسرائيل وكل من يعارض هذه الإستراتيجية تحاربه بكل قوتها. ...لذلك أنفقت 8 ترليون دولار من أجل الهيمنة لتكون النتيجة سيلفي .

المشـاهدات 202   تاريخ الإضافـة 09/01/2019   رقم المحتوى 40033
أضف تقييـم
تابعنا على
تطبيقاتنا