وزارة الاعمار والاسكان تصدر بياناً حول التصفية والتعقيم في البصرة
محلي
أضيف بواسـطة news24
الكاتب
النـص :

بغداد / وكالة 24 نيوز

اعلنت وزارة البلديات والاعمار والاسكان ، يوم الثلاثاء ، محافظة البصرة سوف تحتاج الى مشاريع تحلية المياه بدلاً من المشاريع التقليدية السائدة التي تعتمد على التصفية والتعقيم خلال السنوات السابقة نتيجة تردي نوعية المياه الخام في شط العرب وزيادة الملوحة .

وقالت الوزارة في بيان ، تلقت وكالة (24 نيوز) نسخة منه ، انها " بدأت اولى الخطوات نحو هذا الاتجاه عام 2007 بالتعاون مع الحكومة اليابانية " ، مضيفةً انه "تم انضاج المشروع عام 2010 بأحالة اعداد الدراسات والتصاميم وجداول الكميات الى احدى الشركات الاستشارية العالمية التي انجزت اعمالها عام 2012 ".

واضافت انه "تم تقسيم المشروع الى اربعة مراحل لا علاقة لتسلسها بألية عمل المكونات اذ ان انجاز المرحلتين الثالثة والرابعة منه سوف يضمن استفادة المواطنين من الماء المنتج منهما في حين يأتي انجاز المرحلتين الثانية والاولى لاستكمال تلك الفائدة وجعل المشروع يعمل بشكلة النهائي من خلال الخطوط الناقلة الجديدة وبطاقة اكبر" ، مبينةً ان " نتيجة خلط المياه المنتجة منه مع المياه المنتجة من مشاريع اخرى عن طريق استخدام المياه الخام التي تصل من قناة البدعة وفيما يلي وصف موجز لمراحل المشروع الاربعة ".

ولفتت الى ان " المرحلة الاولى تشمل خطوات عديدة تشمل انشاء الخطوط الناقلة للمياه المنتجة في المشروع وكان من المقرر في مرحلة التخطيط لتمويل المشروع ان تتولى الحكومة العراقية تمويل كلفة هذه المرحلة غير ان الظروف الاقتصادية التي مر بها العراق خلال الاعوام الثلاثة السابقة حالت دون امكانية توفير الكلفة المذكورة وتمكنت الوزارة بعد جهود حثيثة من اقناع الجانب الياباني ليتحمل تلك المبالغ ومن ضمن القرض وتم الاعلان عن مناقصة تنفيذها واستدراج العروض من الشركات العالمية وهي الان قيد دراسة العروض المقدمة وتحليلها تمهيدا لاحالتها والتعاقد على تنفيذها " . 

وافاد ان في المرحلة الاولى وجود بعض المهام تفرض على تلك العملية لكونها " قد رافقت عملية تنفيذ المشروع مشاكل ومعوقات ادت الى تاخير انجازه واهمها التهديدات الامنية التي تعرض لها المشروع نتيجة كون موقعه في منطقة نزاعات عشائرية مسلحة بشتى انواع الاسلحة الخفيفة والمتوسطة وقد ادى ذلك الى حصول عدة هجمات مسلحة على موقع المرحلتين الثالثة والرابعة للمشروع وكذلك حرق بناية السحب الواطئ في المشروع واتلاف تسعة مضخات يابانية المنشأ يتم حاليا تصنيعها في اليابان وشحنها الى العراق مرة اخرى " ، مضيفة انه " قد طلبت الوزارة تدخل مكتب السيد رئيس مجلس الوزراء لتوفير الحماية اللازمة للمشروع بموجب كتابها المرقم (م خ /6368) في 12/12/2017 وقد ادى ذلك الى توقف الشركات العاملة عدة مرات عن العمل وكان اخرها التظاهرات الاخيرة التي شهدتها المحافظة والتي جعلت الشركتين (هيتاشي ) اليابانية و(او تي في ) الفرنسية تتركان موقع العمل في المرحلتين الثالثة والرابعة والى اشعار اخر " .

واردف ان " تاخر اخراج المواد الاستيرادية الواصلة الى المنافذ الحدودية العراقية بالرغم من المتابعة المستمرة واليومية للموضوع منى قبل الوزارة وادارة المشروع واستحصال قرار مجلس الوزراء بخصوص ذلك علما بان هناك مواد انتهت مدة صلاحية استخدامها نتيجة بقاءها مدة طويلة في تلك المنافذ مما تطلب اعادة استيرادها مرة اخرى وما تزال الى يومنا هذا العديد من المواد الاستيرادية في المنافذ الحدودية ومنذ مدة طويلة" .

وتابع ان " التأخير الكبير الحاصل في عملية منح سمات الدخول للخبراء والفنيين والعاملين في الشركات المنفذة للمشروع مما اضطر الوزارة الى مفاتحة وزارتي الداخلية والخارجية بضرورة تسهيل منحهم سمات الدخول لما يترتب على تاخير دخولهم من اثار سلبية على سير العمل في المشروع تؤدي الى تأخر العمل وبالتالي تأخر انجاز المشروع ".

واشار بأن " تتعهد الوزارة بقيادتها الجديدة وعلى رأسها معالي السيد الوزير (بنكين رايكاني ) ببذل اقصى جهودها في سبيل انجاز المشروع وتحقيق الفائدة المتوخاة منه والتي تتمثل في رفع المعاناة عن مواطني محافظة البصرة واعطائهم حقهم في الحصول على مياه صالحة للشرب ".

واضافت الوزازة من خلال سياق مرحلتها الثانية  انه "تشمل انشاء خزان ارضي بحجم (25000) م3 ومحطة ضخ وحوض خلط يقوم بتجميع المياه من مشروع ماء البصرة الكبير ومشروع ماء العباس Rzero) )
ومشروع ماء الكرمة /1 وبعد الخلط يتم استلام المياه في الخزان الارضي وتضخ الى مركز المدينة بكمية كلية قدرها (562000) م3 /يوم بواسطة المضخات . وقد تم التعاقد مع شركة (بروتكنك) الاردنية على تنفيذ هذه المرحلة وفق التفاصيل التالية :- 
أ‌-مبلغ المقاولة (8،406،723،578) ين ياباني اي حوالي (74) مليون دولار امريكي .
ب‌- تم توقيع العقد في 15/12/2016 وبمدة تنفيذ تبلغ (730) يوماً .
جـ- باشرت الشركة في 1/7/2017 بالعمل .
د- نسبة الانجاز الحالية 11،32% 
وتم تأشير انحراف عن النسبة المخططة بسبب تجاوز دائرة الكهرباء على موقع المشروع وقيامها بنصب برج ضغط عالي في مكان مهم مـــــن

الموقع ومد اسلاك الكهرباء اضافة الى المشاكل الامنية واسباب اخرى تعود الى
الشركة المنفذة.

ه- المبالغ المصروفة للشركة لغاية الان (3)مليون دولار .
و- قامت الوزارة وادارة المشروع ببذل كل الجهود لغرض نقل برج كهرباء خارج الموقع وتعهدت بتحمل الكلفة بدلا من وزارة الكهرباء رغم ان الاخيرة هي من قامت بالتجاوز على موقع المشروع بعد استملاكه من قبل ادارة المشروع رغبة منها في انجاز المشروع في توقيته الزمني المخطط .
ز- ان عدم انجاز هذه المرحلة في الوقت الحالي لايؤثر على مدى الاستفادة من مكونات المشروع الاخرى خصوصا المرحلتين الثالثة والرابعة كون بالامكان ضخ المياه المنتجة منهما عبر الخطوط الناقلة العاملة حاليا ".

اما من جانب المرحلة الثالثة فأنها " تشمل انشاء مأخذ المشروع وبناية مضخات السحب وانشاء محطة المعالجة المتكونة من حوض التوزيع واحواض الترسيب وخزان الماء المنتج وبناية مضخات الدفع العالي وبناية الكلور الابتدائية وبناية الكلور النهائية والبناية الكيمياوية وخزان التصريف وبناية الطاقة وبناية المولدات الكهربائية ومنظومة الانابيب الداخلية وانشاء المخازن والمرافق الملحقة والطرق اضافة الى تأهيل مضخات الماء الصافي لمشروع ماء البصرة الموحد الموجود حالياً " . وقد تم التعاقد مع ائتلاف شركات ( هيتاشي اليابانية و او تي في الفرنسية والمقاولون العرب المصرية ) على تنفيذ هذه المرحلة وفق التفاصيل التالية :-

أ‌- مبلغ المقاولة ( 23،802،407،370) ين ياباني اي حوالي (200) مليون دولار امريكي .
ب‌- تم توقيع العقد في 27/8/2014 وبمدة تنفيذ قدرها (910) يوماً .
جـ- باشرت الشركة في 21/10/2014 بالعمل . 
د- نسبة الانجاز الحالية 86،15 % .
هـ- المبالغ المصروفة للشركات لغاية الان (97) مليون دولار اي ان نسبة لانجاز المالي48%

واختتمت الوزارة بحسب البيان ان المرحلة الرابعة " تشمل انجاز خزان الماء المرسب وبناية الفلاتر الدقيقة وملحقاتها وخزان المياه الخاص بالماء المفلتر وبناية منظومة التحلية وملحقاتها وبناية محطة الكهرباء وبناية المولدات الكهربائية ومنظومة SCADA وبناية مجمع المشغلين والخزان العالي لمياه الخدمة وبناية الادراة والسياج ودور الحراسة وابراج المراقبة وقناة تصريف مياه الفضلة ومحطة صرف صحي للمياه الثقيلة داخل المشروع واعمال الموقع ". وتم التعاقد مع ائتلاف شركات ( هيتاشي اليابانية و اوتي في الفرنسية والمقاولون العرب المصرية ) على تنفيذ هذه المرحلة وفق التفاصيل التالية :-

أ‌-مبلغ المقاولة (270) مليون دولار امريكي .
ب‌-تم توقيع العقد في 27/1/2014 وبمدة قدرها (30) شهرا " عدا مدة تشغيل وصيانة محطة التحلية البالغة (5) سنوات من تاريخ الاستلام الاولي .
جـ- باشرت الشركة في 27/1م2014 بالعمل .
د- نسبة الانجاز الحالية 85،15% . 
هـ- المبالغ المصروفة للشركات لغاية الان (110) مليون دولار اي ان نسبة الانجاز المالي 40،74% .

المشـاهدات 222   تاريخ الإضافـة 06/11/2018   رقم المحتوى 37481
أضف تقييـم
تابعنا على
تطبيقاتنا